ناقشت رسالة ماجستير في كليه التربية للعلوم الصرفة، تحديد هوية المتحدث بالاعتماد على ميزات متعدده، فيما أكدت ان قوة الميزات المستخرجه واستقلاليتها سمحت بتحديد هوية المتحدث.

واضافت الدراسة التي قدمها الطالب”حسن كرم رضيوي” والموسومة”تحديد هوية المتكلم بالاعتماد على انواع متعدده من الميزات” ان تحديد هوية المتحدث قضية اساسية حيث تم استخدام طرق متعددة ومتنوعة من خلال البحوث والدراسات في هذا المجال بسبب استخدام تطبيقات الربط المخالفة على جميع المستويات.

وبينت الدراسة التي تمت مناقشتها في قاعة قسم الحاسبات، إلى أن مرحلة استخدام الميزه هي التحدي الرئيسي للتصنيف الصحيح في هذه القضيه المقترحة، مؤكدة الى انه تم التعامل على استخراج ميزة الاشارة مع الضوضاء.

ونتج عن الرسالة الى ان قوة الميزات المستخرجه سمحت بتحديد هوية المتحدث المجهول، فضلا عن إمكانية استخدام طرق احصائية لتمييز إشارة الكلام المستخدمة في توصيف الصور، /انتهى

321 عدد المشاهدات
Recent Posts