بحثت رسالة ماجستير في كلية العلوم قسم علوم الحياة في جامعة ذي قار والموسومة ب (مستوى الدايوكسين في المصل وعلاقته بالإصابة بالسكري لدى العاملين المعرضين للنفايات الالكترونية )

وشملت عينة الدراسة المقدمة من قبل الطالبة
( زينب عبود سعدون) عمال الصيانة الالكترونية العاملين في القطاع الرسمي. وكذلك العاملين في محلات الصيانة الالكترونية

وتضمنت الدراسة سحب كمية من الدم للأشخاص العاملين بأعمار مختلفة تراوحت بين 16-56 عام. و قورنت نتائجها مع 50 شخص من غير العاملين في النفايات الالكترونية كمجموعة سيطرة. تراوحت ساعات العمل من 6-8 ساعات لفترة من عام – 30 عام . وبعد عملية سحب الدم تم قياس مستويات سكر الدم والسكر التراكمي بالإضافة إلى صورة دم كاملة .

و هدفت الدراسة الى البحث عن وجود ترابط بين مرض السكري والتعرض الطويل للنفايات الالكترونية و قياس تأثير التعرض الطويل للنفايات الالكترونية على مضادات الأكسدة في الدم و كذلك قياس نسبة العناصر الثقيلة في الدم وتأثيرها على المعايير الدموية بالإضافة إلى التحقيق في مدى تأثير التعرض الطويل للنفايات الالكترونية على مستقبلات خلايا بيتا و الكشف عن علاقة بين مضادات الأكسدة والعناصر الثقيلة.

و قد لخصت الدراسة فيما يتعلق بالعناصر الثقيلة بأن مستويات الرصاص و الكادميوم في العاملين المعرضين للنفايات الالكترونية (بعد مرور 10 سنوات من التعرض ) كانت مرتفعة ارتفاعا معنويا وكذلك ارتفاعا معنويا في نسبة السكر في الدم لدى المجموعة المذكورة آنفا. اما فيما يخص الإجهاد التأكسدي فكانت مستويات superoxide dismutase (SOD1) منخفضة مقارنة بمجموعة السيطرة إضافة الى انخفاض تركيز إنزيم catalase لدى عمال الصيانة. وبالنسبة الى تأثير التعرض الطويل للنفايات الالكترونية على معايير الدم فقد اظهرت الدراسة انخفاضا ملحوظا في مستويات كريات الدم البيضاء والحمراء و كل من monocytes و lymphocytes.

و اوصت الدراسة بإتباع قواعد السلامة الوظيفية المطلوبة في محيط النفايات الالكترونية و اهمية تنشيط العمل بالاعتماد على اتفاقية بازل لمنع او للحد من اهمية النفايات الخطرة و كذلك الكشف عن جين مستقبلات الاريل هايروكسي كاربون في النفايات الالكترونية بواسطة تقنيه PCR إضافة الى زيادة الوعي بخصوص تأثير التعرض الى العناصر الثقيلة مثل الرصاص, الكادميوم وغيرها من عناصر النفايات الالكترونية

158 عدد المشاهدات
Recent Posts