برعاية السيد رئيس جامعة ذي قار الأستاذ الدكتور يحيى عبد الرضا عباس إنطلقت وقائع مؤتمر جامعة ذي قار الدولي الإفتراضي الأول بالتعاون مع الشبكة السويدية للدراسات في جامعة لوند السويدية وبعنوان اثر كوفيد 19 على المستوى الصحي وإنعكاساته على البعد السياسي والقانوني في العالم .

 

 

 

حيث أفتتح المؤتمر بتلاوة آيات من القرأن الكريم ثم النشيد الوطني ثم بعد ذلك فلماً قصيراً يحكي تجربة الجامعة العلمية. وتلتها كلمة السيد رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور يحيى عبد الرضا عباس والذي تحدث فيها بعد ان رحب بجميع ضيوف المؤتمر من باحثين وأساتذة من داخل العراق وخارجه عن تجربة الجامعة في ظل جائحة كورونا وقال إننا ملتزمون بتوجيهات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في الإعتماد على المنصات الإلكترونية في التواصل مع الطلبة وأساتذتهم واستثمار الوضع الحالي وتحويله الى كسب وربح في إقامة المؤتمرات العلمية الإفتراضية والتواصل مع الجامعات العالمية لتبادل الخبرات والتجارب معها .

ثم جاءت كلمة رئيس الشبكة السويدية العراقية للدراسات في جامعة لوند السويدية البروفسور سمير الجبوري والذي تحدث فيها بعد ان شكر جامعة ذي قار وباحثيها على إقامة مؤتمرها العلمي الدولي الأول عن الدور الفاعل لجامعة ذي قار مؤكداً انها سجلت حضوراً فاعلاً ومؤثراً بين الجامعات الدولية في تصانيف علمية وعالمية ومستوعبات وفتحت باباً للتواصل مع الجامعات المتقدمة ، متمنياً لها ولباحثيها دوام الموفقية والنجاح.

وأخيراً جاءت كلمة رئيس لجنة حقوق الديموقراطية وحقوق الإنسان في الشبكة السويدية العراقية للدراسات في جامعة لوند السويدية الدكتور نبيل العبيدي والذي قال فيها بداية نشكر الجامعة على إقامة هكذا مؤتمرات علمية في ظرف صعب للغاية وهو جائحة كورونا الإ انه من حرص جامعة ذي قار ان تستثمر هذا الوقت في إبراز الجوانب العلمية وإمكانية البحث العلمي في حل ومعالجة المشاكل بالطرق العلمية .

هذا وقام الدكتور سليم عذيب محمد بإدارة جلسات المؤتمر الصباحية والأستاذ الدكتور ضياء غني بإدارة جلسات المؤتمر المسائية حيث قسموا البحوث على السادة المشاركين والباحثين من داخل العراق وخارجه .

 

 

 

 

هذا وهدف المؤتمر لمعالجة الظرف الحالي وفي جوانب عديدة منها الجانب الصحي والسياسي والقانوني وذلك من خلال بحوث علمية رصينة متخصصة في هذه الجوانب . أنتهى

432 عدد المشاهدات
Recent Posts