اطروحة دكتوراه تناقش خطاب الصحافة العالمية ازاء الأزمات السياسية في العراق – دراسة تحليلية في صحيفتي نيويورك تايمز الامريكية والغارديان البريطانية

اعلام الجامعة/ طالب الموسوي

ناقشت اطروحة دكتوراه لتدريسي من كلية الاعلام بجامعة ذي قار تمت مناقشتها بجامعة بغداد ، خطاب الصحافة العالمية ازاء الأزمات السياسية في العراق – دراسة تحليلية في صحيفتي نيويورك تايمز الامريكية والغارديان البريطانية .

وتناولت الاطروحة التي قدمها التدريسي حسين اسماعيل حداد ، طبيعة معالجة الخطاب الصحفي العالمي متمثلا بالخطاب الامريكي والبريطاني للأزمات السياسية في العراق خلال المدة من عام ٢٠١٤ ولغاية عام ٢٠١٧، مبينة ان عينة الأزمات تكونت من ازمة الموصل والحرب ضد تنظيم داعش ، وازمة استفتاء اقليم كردستان العراق ، وازمة تشكيل الحكومة عام ٢٠١٤.

وقدمت الاطروحة صورة عن الخطاب العالمي في مقارباته الخطابية للواقع العراقي بعد عام ٢٠٠٣ وتم استخدام تحليل الخطاب كأسلوب تحليلي للكشف عن البنى العميقة للخطاب المدروس من خلال أدوات تحليل الاطروحات والقوى الفاعلة ومسارات البرهنة والأطر المرجعية الفكرية التي اعتمدها منتج الخطاب في معالجته للأزمات السياسية.

ونتجت الاطروحة الى ان خطاب الصحافة عالج الأزمات السياسية في العراق من منظورات متعددة كان ابرزها المنظور الطائفي الذي مثل مرتكزا رئيسا في البناء الخطابي للأزمات ، فضلا عن المنظور الايدولوجي الذي عكس عن طريقه الخطاب تصوراته عن الواقع السياسي في العرق ، وكذلك المنظور الخاص بالحرب العالمية على الاٍرهاب كسياق اطر تصورات ورؤية منتج الخطاب عن الأزمات السياسية في العراق ، يذكر ان الاطروحة اجيزت بتقدير امتياز في كلية الاعام بجامعة بغداد ./انتهى

308 عدد المشاهدات