حالة الطقس

مركز أبحاث الأهوار بجامعة ذي قار يقيم ندوة علمية حول أزمة المياه ومستقبل الأهوار في الذكرى السنوية لانضمامها لقائمة التراث العالمي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مركز أبحاث الأهوار بجامعة ذي قار يقيم ندوة علمية حول أزمة المياه ومستقبل الأهوار في الذكرى السنوية لانضمامها لقائمة التراث العالمي

إعلام الجامعة // لطيف غجيري سلمان

أقام مركز أبحاث الأهوار بجامعة ذي قار ندوة علمية حول أزمة المياه ومستقبل الأهوار في جنوب العراق على قاعة الاجتماعات بمبنى رئاسة الجامعة بمناسبة الذكرى السنوية لضمها الى قائمة التراث العالمي التي تصدرها منظمة اليونسكو التابعة للأمم المتحدة برعاية رئيس جامعة ذي قار الأستاذ الدكتور رياض شنته جبر وإشراف مدير المركز الأستاذ المساعد الدكتور علي عبد الخبير علي وبحضور رئيس لجنة الزراعة و الموارد المائية في مجلس  محافظة ذي قار ومدير دائرة البيئة وممثلين عن المستشفى البيطري ودائرة الزراعة في ذي قار و دائرة الموارد المائية و عمداء و أساتذة جامعتي ذي قار و العين  الأهلية و المعهدين التقنيين في الناصرية والشطرة و ممثلين عن منظمات المجتمع المدني فضلا عن المهتمين في شؤون المياه والأهوار.

وعبر رئيس جامعة ذي قار الأستاذ الدكتور رياض شنته جبر بكلمته التي ألقاها في الندوة التي أقيمت تحت شعار (أزمة المياه و مستقبل الأهوار في ظل تداعيات تشغيل سد أليسو) عن تقديره لكل الجهود التي ساهمت و تسهم في رفد مسيرة البحث العلمي في العراق و خاصة التي تهدف إلى إيجاد الحلول  للكثير من المشاكل التي تواجه البلد في كافة المجالات العلمية و الاجتماعية و الاقتصادية و البيئية مؤكدا على سعي جامعة ذي قار المتواصل لإيصال صوت الباحثين و نتاجاتهم  الفكرية إلى الجهات المسؤولة العليا في الدولة لافتا الى أن هذه الندوة تناقش موضوعا بالغ الحساسية والخطورة في ظل أزمة المياه التي يعاني منها العراق في الوقت الراهن بسبب السياسات المائية لدول الجوار .

فيما أكد مدير مركز أبحاث الأهوار بكلمته التي ألقاها في الندوة على أهمية المياه في حياة الشعوب مبرزا الآية القرآنية الكريمة ( و جعلنا من الماء كل شيء حي) ومشيرا على ضرورة العمل على الحفاظ على المياه كثروة وطنية من خلال إتباع السبل الحديثة في استغلال تلك الثروة و عدم الإسراف و التبذير فيها .

وطرحت في الندوة ثلاثة بحوث الأول للأستاذ المساعد الدكتور طالب عكاب حسين  من كلية الزراعة و الأهوار  تطرق فيه إلى مشروع ( الكاب) الذي تنفذه تركيا علي نهري دجلة و الفرات  والثاني قدمه المهندس طالب منشد حنون التدريسي في المعهد التقني في الناصرية  فيما كان البحث الثالث للأستاذ المساعد الدكتور هيثم عبد الأمير ميناس معاون عميد كلية العلوم للشؤون العلمية بجامعة ذي قار.

 

وشهدت الندوة الكثير من المناقشات و المداخلات التي أسهمت في إغناء ما طرح في الندوة من بحوث و أفكار وآراء التي هدفت إلى وضع الحلول الناجعة لمواجهة أزمة المياه الراهنة التي يعاني منها البلد والتي نجمت عن تشغيل سد ألسيوفي تركيا و كيفية الحفاظ على الأهوار العراقية  كأحد المكونات الطبيعية في البيئة العراقية وكممتلك تراثي عالمي.

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي
Post on Facebook Facebook Twitter Twitter :مشاركة في
استطلاع1
ماهو رأيك بالتصميم الجديد للموقع ؟
All polls