حالة الطقس

جامعة ذي قار تقيم كرنفالا بهيجا بمناسبة تحرير الموصل الحدباء واسقاط دولة الخرافة المزعومة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
جامعة ذي قار تقيم كرنفالا بهيجا بمناسبة تحرير الموصل  الحدباء واسقاط دولة الخرافة المزعومة

اعلام الجامعة \\ لطيف غجيري سلمان

اقامت جامعة ذي قاراحتفالا  كرنفاليا بهيجا بمناسبة تحرير مدينة الموصل الحدباء من براثن الارهاب الاسود واسقاط دولة الخرافة المزعومة برعاية رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور رياض شنته جبر وحضور عضو البرلمان العراقي النائب الدكتور احمد طه الشيخ علي ونائب محافظ ذي قار عادل الدخيلي وممثلين من القوات الامنية وعمداء الكليات وتدريسيي الجامعة ومنتسبيها على قاعة الاجتماعات بمبنى رئاسة الجامعة في المدينة الجامعية .

ابتدأ الاحتفال بتلاوة ايات بينات من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة المباركة على ارواح من روت دمائهم ثرى العراق لتصنع النصر الناجز الذي نحتفل به اليوم ، شهداء العراق الابرار، تلاه عزف النشيد الوطني العراقي .

وقال النائب احمد طه الشيخ علي بكلمته التي القاها في الاحتفال " اننا نقف اليوم وقفة اجلال واكبار وعرفان للذين صنعوا النصر بدمائهم الطهور من كل فصائل الشعب ، وعلينا ان نتعلم مما صنعوا ،  ان التضامن في سبيل الله والوطن هو الذي خلق هذه الانتصارات وهو الذي افضى الى هذه النتائج العظيمة ، وعلينا ان نعيد النظر جميعا برلمانا وحكومة وشعباً واعلاما ً، بان الذي يجمع وحدة الشعب  هو وحدة الكلمة التي تحتوي التعدد والتنوع لا التناحر والتخندق الطائفي ".

واضاف " لابد لنا اليوم ان نستذكر الشهداء الشجعان والجرحى من قواتنا الامنية وحشدنا الشعبي المقدس الذين لبوا نداء المرجعية ونداء الوطن والضمير للحفاظ على الارض والعرض والمقدسات  ،  هؤلاء الذين سجل التاريخ لهم بطولاتهم باحرف من نور ستظل خالدة الى الابد ،  لانهم صنعوا المعجزة واستطاعوا ان يبيدوا جموع الارهابيين الذين عبروا الينا حدود بلادنا مدججين بالاسلحة الفتاكة والفكر الارهابي المدمر لكي لايبقوا حجراً ولا مدراً " .

فيما قال رئيس الجامعة بكلمته في الاحتفال " علينا جميعا ان نقف وقفة مراجعة سواء كنا في السلطة التنفيذية او التشريعية لاستكمال النصر كي لايذهب هباءً، فلقد من الله سبحانه علينا بنصر كبير اشاد به العالم اجمع وما تحقق ذلك النصر الا بدماء شهدائنا وجرحانا الزكية  الطهوروجهود ابناء قوات الامنية من الجيش والشرطة الاتحادية والحشد المقدس ، تدفعهم فتوى كريمة من مرجعية رشيدة استجاب لها الشعب فتدافع بالمناكب لينتظموا بتشكيل اوقع الرعب في قلوب الاعداء هو الحشد الشعبي المقدس  ،ان ما نستخلصه من درس في هذه التجربة العظيمة ان فتوى المرجعية الرشيدة كانت اضافة الى ما الت اليه من تشكيل للجموع لتنتظم وتقاتل العدو قتال الابطال الشجعان ، فهي ايضا اعطت دافعا كبيرا لابناء القوات الامنية الاخرين من جيش وشرطة ان يندفعوا متسلحين بعزيمة الشعب الذي هب ليساندهم ليدحروا الارهاب ويحققوا النصر الناجز باذن الله ،

اننا اليوم لانخاف المؤامرات التي تحاك ضدنا فلقد انكشفت الاقنعة واخذوا يتهم بعضهم بعضا بمساندة الارهاب بالمال والسلاح  فلا غطاء لهم اليوم بعد ان بانت كل الاعيبهم للقاصي والداني وسقطت دولة خرافتهم المزعومة ".

وشهد الكرنفال القاء العديد من الاهازيج الشعبية التي تغنت بنصر العراق على الارهاب وببطولة ابناء القوات المسلحة و الحشد الشعبي المقدس كما القى عميد كلية التربية للبنات في الشطرة الاستاذ المساعد الدكتور علي حسين جلود قصيدة بالمناسبة استذكر فيها عطاء الشهداء الذي صنعوا النصر الذي نحتفل به اليوم وتضحياتهم وارواحهم التي ترفرف في سماءالوطن لمشاركة ابناء العراق والاحتفال بالنصر ، وزعت بعدها الدروع التقديرية على منتسبي القوات الامنية ومنتسبي الجامعة ممن شارك في القتال ضد العدو التكفيري او ساندهم بالمساعدات والزيارات الميدانية لجبهات القتال .

 

 

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي
Post on Facebook Facebook Twitter Twitter :مشاركة في
استطلاع1
ماهو رأيك بالتصميم الجديد للموقع ؟
All polls