دراسة لباحث من جامعة ذي قار تؤكد مساهمة التلفزيون بصناعة القرار

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
دراسة لباحث من جامعة ذي قار تؤكد مساهمة التلفزيون بصناعة القرار

دراسة لباحث من جامعة ذي قار تؤكد مساهمة التلفزيون بصناعة القرار البرلماني من خلال تناوله لقضايا المجتمع
 كلية الاعلام \\ طالب الموسوي
أكدت دراسة لباحث من كلية الإعلام بجامعة ذي قار،عن ان التلفزيون يسهم كثيرا ومن خلال تناوله لقضايا ومشاكل وأزمات المجتمع وسبل تنميته وإخضاعها للنقاش والتحليل وإيجاد الحلول المناسبة لها،من قبل المتخصصين من خلال تكرار طرحها في برامجه المختلفة.
وأضافت الدراسة الموسومة/دور التلفزيون في صناعة القرار في العراق/ لطالب الدكتوراه محمد شاكر محمود من كلية احدى كليات جامعة ذي قار ان" التلفزيون اثبت دوره الفاعل وتأثيره البالغ في العملية السياسية وتكوين الرأي العام ذات الاهمية الديمقراطية ،مشيرا الى ان التلفزيون يسهم اسهاما كبيرا من خلال برامجه التفاعلية كالحوارات والمناقشات التي يتم اجرائها داخل الاستوديو والتي تشارك فيها الجماهير عن طريق الهاتف في زيادة معلومات اعضاء البرلمان العراقي عن الواقع الاجتماعي،ما يعمل على خلق او تعديل بعض الافكار او المفاهيم الجديدة لديه.
وأشارت الدراسة الى ان"التلفزيون يعمل على تكوين رأي عام ضاغط على اعضاء البرلمان العراقي عبر تبنيه مشاكل وأزمات المجتمع ،ما يدفعهم باتجاه تلك القضايا والأزمات ضمن اولويات اهتمامهم بشلن اقتراح او صياغة قرار بشأنها،كما ان له القدره على اضفاء او اسقاط الشرعية على بعض قرارات او طروحات البرلمان العراقي عند الرأي العام وحسب درجة اهتمامها او ابتعادها عن مطالب الجماهير واحتياجاتهم،والتلفزيون من اهم حلقات الاتصال والتواصل بين الشهب وممثليه في البرلمان .
وتابعت"كما ان التلفزيون من المجسات المهمة في التعرف على قضايا الراي العام ،قهو يعمل على ايصال تلك القضايا الى اعضاء البرلمان العراقي من جهة وايصال مشاريع القرارات المقترحة من قبل البرلمان الى الراي العام من جهة اخرى، والامران يخضعان الى النقاش والتحليل عبر الندوات والحوارات ما يسهم في اقتراح او تعديل او الغاء بعض تلك القرارات.
واشارت الدراسة الى ان"العلاقة بين التلفزيون واعضاء البرلمان العراقي علاقة ايجابية مبنية على اعتماد منفعي متبادل بينهما ،فأعضاء البرلمان يسوقون مشاريعهم ويعرضون نشاطاتهم واهتماماتهم بخدمة المجتمع وقدرتهم على تلبيتها ويروجون عن ذاتهم ايضا عن طريق التلفزيون وهو يعتمد عليهم للحصول على الأخبار الرسمية والمعلومات المهمة وتطورات الأحداث على الساحة السياسية.
وخلصت الدراسة الى ان"التلفزيون الموجه من قبل الأحزاب والتلفزيون غير المحايد لا تسهم بعملية صناعة القرار لأنه يعبر عن وجهة نظر الجهة التي ينتمي اليها ويعبر عن ارادة جماهيرها فقط

 

Post on Facebook Facebook Twitter Twitter :مشاركة في
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
استطلاع1
ماهو رأيك بالتصميم الجديد للموقع ؟
All polls
حالة الطقس